15591 المشاهدات
اجمل لوحة فنية

يميل العديدون إلى الرسم كهواية فنية  تضفي على الوقت متعة لا مثيل لها ،  ولعلك تساءلت يوماأ لماذا يعد الرسامون الأشخاص الأكثر حسـاً وهدوءً ؟ والسبب بسيط  ، ويرجع إلى التعامل المستمر مع الريشة والألوان ،  تلك الريشة التي كلما تمايلت أعطت بحراً زاخراً من المعاني والأفكـــار . فكم من الأفكار تنسدل الينا عبر رؤيا أو مشكلة أو مشادة بين اناس مختلفون ، فالفن غير محدود يمكنه أن يأخذك بعيداً وأن يرجعك لمكانك بكل سهولة .

ولا تزال بعض اللوحات عالقة في الذهن شاغلة لتفكير العالم بأسره  كالموناليزا هذه اللوحة العبقرية التي تشعرك كلما نظرت اليها من أي اتجاه كأنها تنظر اليك تماما ، فمرة يتحدثون عن غرابتها ومرة أخرى يتهافتون على اكتشاف أسرارها التي لا تزال تكتشف حتى الآن .

فاللوحة الفنية بحد ذاتها عالم يحتاج للاكتشاف .

فاللوحة هي تعبير تشكيلي يستلزم طاقات فنية وابداعية يضع فيها الفنان كل امكانياته .

عين على فنان

“ليوناردو دافنشي ” :-

ولد الفنان التشكيلي ليوناردو دافنشي في أيطاليا عام 1452 ، وكان مولعا بالرسم منذ الصغر، كانت لوحاته محل اهتمام الجميع  ، حتى سمي بالعبقري ، لأن ابداعاً كهذا لا يقدر عليه الا مبــدع .

له العديد من اللوحات الجميلة التي تعد موروثا ثقافيــاً لإيطاليا ومحط اهتمام العالم بأسره .

توفي هذا العبقري في 23 ابريل عام 1512 ودفن في دير كنيسة سانت فلورانسا .

مميزات اللوحة الفنية :-

مما لاشك فيه أن اللوحة لكي تعجب الناظر إليها ، يجب أن تستلهم مشاعره أولاً ، وأن يشعر بأنها تخاطبه ، ولكي يحدث ذلك يجب أن :

1- تكون اللوحة ذات ألوان ابداعية مريــحة للعين ومبهــجة في آن واحد .

2- تحتوي اللوحة على موضوع معين تبرمج الناظر اليها تلقائيا .

3- كل لوحة هي اسلوب حياة بالنسبة للفنان فيجب أن تعطي الانطباع الصحيح عنه .

أجمــل لوحة فنية :-

استوقفتني العديد من أسماء اللوحات التي لازمت العقول ، وبقيت تتحدث عنها، بالرغم من فناء أصحابها .

فاللوحة الجيدة هي التي تخـــلد وتعلق في الذهن .

من هذه اللوحات :-

1- البشـــارة : تعد لوحة البشارة من أجمل اللوحات العالقة في الأذهان، فهي تمثل السيدة العذراء وهي تحمل ابنها بين ذراعيها ، رسمها الفنان ليوناردو دافنشي مابين عامي ” 1472-1475 “.

2- لوحة الموناليزا : واخترت الحديث عن هذه اللوحة لأنها الأروع حد اللحظــة ، ولا يزال هناك اكتشافات عن المرأة التي ألهمته للرسم ، حيث ذكرت صحيفة ”إندبندنت” البريطانية أن كشفا أثريا جديدا ، قد يساعد في معرفة المرأة التي ألهمت ليوناردو دافنشي الرسام الإيطالي الشهير من عصر النهضة، لرسم لوحته ”الموناليزا” أو ”الجيوكندا”.

3- لوحة جمهورية المسيح : للرسام اندرديا دل فروكيو وتم الانتهاء من رسمها بمساعدة دافنشي .

4- الصرخة : حيث يبرز في خلفية اللوحة خليج أوسلفورد ، في أوسلو  ، في النرويج .

وتعتبر هذه اللوحة تجسيداً حقيقياً للقلق ، وقد بيعت عام 2012 بمبلغ 119 ميلون دولار ، وهي  أشهر أعمال الفنان “إدفار مونش” التي لاقت نجاحاً باهراً مع نهاية الحرب العالمية الثانية .

التصنيف
فن الرسم