22071 المشاهدات
اعراض سرطان الدم

سرطان الدم هو أحد أخبث الأمراض التي عرفها البشرية ، والذي يفتك بنخاع العظم المسؤول عن إنتاج خلايا الدم ، ولكنه يعمل على إنتاج خلايا دم ضارة وغير سليمة ؛ ممّا يصعب السيطرة عليه بعد انتشاره وفي مراحله المتقدمة ، ونسبة الشفاء بين المصابين قليلةٌ جدًا ، كما تضعف نسبة الشفاء في حالة اكتشاف المرض متأخرًا ، لذلك ينصح بإجراء فحوصات عند الشعور بأيّ عرض من أعراض هذا المرض ، فهو غالبًا ما يؤدي إلى فقد الحياة .

أعراض سرطان الدم تظهر على المصاب بشكل بسيط ، ثم تتفاقم مع دخول المرض في مراحله المتقدمة ، فمن هذه الأعراض :-

ارتفاع في درجة الحرارة : من أهم الأعراض الذي تظهر على المصاب ، حيث يشعر بتغير ملحوظ في درجة حرارته طوال اليوم ، ومهما حاول وضع الكمادات فإنّها لا تنخفض .
الإحساس بالقشعريرة : يشعر المصاب بقشعريرةٍ دائمة ، على الرغم من ارتفاع درجة حرارته .
الشعور بالإعياء المستمر : تضعف كامل أجهزة جسم الإنسان، وتتراجع صحته ، ويشعر بتعب ووهن شديدين .
الإصابة المتكررة للعدوى : يضعف الجهاز المناعي للمصاب بمرض سرطان الدم ؛ مما يجعله عرضةً للإصابة بأي مرض وإن كان بسيطاً ، وكلما شفي منه فإنه يصاب به مرةً أخرى .
فقدان الوزن : كثير من النساء يفرحن لنزول وزنهن ، ولا يدركن أن وراء فقد الوزن هو الإصابة بالمرض الخبيث ، لذلك يجب استشارة الطبيب وإجراء الفحوصات .
تتضخم كامل غدد جسم الإنسان، وأهمها الطحال ؛ مما ينتج عنه الشعور بألم حاد في البطن ، وتورم ملحوظ أيضاً .
كما وتتضخم العقد الليمفاوية الموجودة تحت الإبطين وفي العنق والفخذين ، وينتج عنها عدم القدرة على تحريك الأطراف من شدة الألم .
سهولة التكدم : حيث التكدم هو الناتج عن التعرض للكدمات ، فأي ضربة وإن كانت بسيطة، فإن المصاب يصاب بالتكدم ، كما ويصعب التخلص منها ، وتستمر فترة طويلة حتى تزول .
يلاحظ المصاب تكون بقع حمراء صغيرة على سطح الجلد .
التعرق الغزير : يتعرق المصاب بشكل كبير، وخصوصاً عند النوم .
كما ويشعر المصاب بألم حاد في العضلات والمفاصل .
فقدان الشعر والإصابة بالصلع : حيث يعتبر من أهم العلامات ، ففي خلال فترة قصيرة يتساقط الشعر كاملاً .

الإصابة بمرض سرطان الدم، أو ابيضاض الدم، أو اللوكيميا من أخطر الأمراض على هذا الكون ، فهو يعمل على قتل المصاب تدريجياً، كما ويصعب شفاؤه ، لذلك عند الإحساس أو ملاحظة أحد هذه الأعراض يجب زيارة الطبيب فوراً، وإجراء الفحوصات الكاملة للجسم ؛ حتى يستطيع الطب السيطرة عليه في مراحله المتقدمة ، وعلى الرغم من اكتشاف العديد من الوسائل للتغلب على هذا المرض، إلا أن معظم العمليات تفشل، والتخلص من هذا المرض يتطلب حدوث المعجزة .