21627 المشاهدات
كيف أتخلص من الصداع

الصداع

يُعتبر الصداع من أكثر الأعراض والمشكلات الصحية التي يعاني منها الإنسان في حياته، حيث إنّه لا يرتبط بعمر معيّن ولا بالرجال دون النساء، ويمكن أن يتعرض الأطفال للإصابة بالصداع مع إختلاف بسيط في الأسباب،وهو من الحالات التي تصيب الإنسان بشكل مفاجئ دون سابق إنذار بالتعب في منطقة الجبهة، مما يُقلل من نشاطه وحيويته خلال اليوم، ويُعيق معظم نشاطاته، وهنا سوف نتعرّف على أنواع الصداع وأسبابه وطرق العلاج السريع وكيفيّة الوقاية منه.

أنواع الصداع
الصداع الأوّليّ: وهو الصداع اليومي الذي يشعر به الشخص نتيجة لبعض الظروف والتغيّرات التي تطرأ على حياته بشكل مفاجئ، وليس عرضاً لمرضٍ ما.
الصداع الثانويّ: وهو الصداع الذي ييب الشخص بسبب المرض مثل ألم الأسنان والعينان وأمراض متعلّقة بسوء الهضم وتسمّم الدم وغيرها.
الصداع النصفي( الشقيقة): وهو الألم الذي يصيب الشخص بسبب عدم الانتظام بحركة الدورة الدموية، ويعود سبب الإصابة به للعامل الوراثيّ بشكل كبير.

أسباب الإصابة بالصداع
سوف نتحدّث عن أسباب الصداع اليومي الذي يصيب جميع الأشخاص بشكل مستمرّ.
التعرّض لأشعة الشمس لوقت طويل.
الإجهاد والتوتر والقلق.
الجلوس أمام شاشات الكمبيوتر والتلفاز لوقت طويل.
نقص في كمية السوائل في الجسم.
النظام الغذائي السيء، الذي يفتقر للعناصر الغذائية العالية.
التغيير المفاجئ في نمط الحياة.
السهر لفترات طويلة.
قلة النوم وعدم أخذ قسط من الراحة بشكل يومي خلال الليل.
الخمول والنوم لفترات طويلة تتعدى الثمانية ساعات.

كيفية الوقاية من الإصابة بالصداع
تجنّب التعرّض لأشعّة الشمس في فترة الذروة.
تناول كميات كبيرة من السوائل والماء خلال اليوم.
أخذ قسط من الراحة يومياً في فترة الظهيرة لإعادة النشاط للجسم.
تجنّب السهر لساعات متأخرة من الليل.
الابتعاد عن الأنظمة الغذائية الفقيرة بالعناصر الغذائية الأساسية.
الابتعاد قدر الإمكان عن التقلّبات والتغيّرات المفاجئة في نمط الحياة، وهذا يحدث عند الأطفال بشكل كبير في مرحلة رياض الأطفال والمدرسة.
الاسترخاء وممارسة اليوغا بشكل دوريّ.

كيفية علاج الصداع
تناول المسكّنات الخاصة بالتخفيف منه بشكل سريع.
تناول عصائر طبيعية تحتوي على فيتامين ج طازجة.
تناول بعض من أوراق النعناع الاخضر الطازج، فهو يحتوي على مواد مسكّنة ومطهّرة تزيل الصداع بشكل سريع.
تناول شرحات من الليمون مع القشور.
وضع كمادات من الماء المثلج على منطقة الجبين وعلى مناطق الألم.
التدليك بشكل دائري على منطقة الرأس والاسترخاء.
التنفّس العميق في مكان يحتوي على الهواء الطلق، لأخذ الأوكسجين الذي يساعد في التخلّص من الصداع.
ممارسة رياضة المشي بشكل يومي تخفف من الإصابة بالصداع المفاجئ.