17925 المشاهدات
كيف استطيع تطوير نفسي

تطوير النفس هو استفادة الشخص من قدراته ومهاراته وتشغيلها للوصول إلى أهداف يسعى لتحقيقها، وقد إنتشرت مواضيع تطوير الذات كثيراً لما توصّل إليه علماء النفس من أهميتها، حيث أنّ تطوير النّفس وإستثمارها هو أهمّ أنواع الإستثمار؛ لما فيها من تنمية للشخصية وبالتالي يصبح الإنسان أكثر نجاحاً، وهنا بعض النّصائح التي تساعدك على تنمية وتطوير نفسك:

أولاً: حب الذات وتقديرها، قدر نفسك كما هي، ولا تحاول من تحبيط قدراتك، فلابد أن تحب شخصيتك كما هي وأن تتقبلها، فهذه الخطوة هي أساس نجاحك في تطوير شخصيتك.

ثانياً: إنتبه عند حبك لذاتك أنّ هذا الحب لا يعني تقديس النفس والتغاضي عن أخطائها، وإنما الإعتراف بجوانب الضّعف في الشّخصية وعدم تقبلها، وبالتّالي السّعي إلى تطويرها لتصبح الشخصية متكاملة.

ثالثاً: عليك التّفريق بين (السّلوك) وبين (النفس)، فعندما تقوم بعمل خطأ هذا لا يعني أن تمقت شخصيتك، وانما أن تمقت السلوك الخطأ وأن تسارع للتوبة عنه وتصحيحه، ولكن مع السلوك الخطأ تبقى النفس عزيزة ولا يجب إذلالها.

رابعاً: قم بأعمال تزيد من حبك لنفسك والإعجاب بها، كأن تقوم بالمواظبة على أعمال إيجابية كل يوم، كقيام الليل، أو إخراج شيء من المال، أو صيام نهار، ومن ثمّ قم بتسجيل هذه الأعمال اليومية وتقييمها، كما قم آخر النهار بتسجيل سلوكياتك الخطئ للعمل على إصلاحها وتفاديها في المرّات القادمة، بعد المواظبة على هذه الأعمال والتسجيلات ستشعر بجمال شخصيتك وأنها تستحق الاحترام.

خامساً: إجعل الكتاب صديقك اليومي، وأكثر من القراءة في الكتب النافعة ومطالعة آخر المستجدات، الأمر الذي سيجعلك ملماً بما يحدث حولك في العالم، كما سيجعلك انساناً مثقفاً وبناءاً على هذه الثقافة ستستطيع أن تبني رأيك الخاص دون الإعتماد على آراء الغير، ولأن النّفس في تغير دائم وكذلك الحياة؛ فلا تتوقف عن التثقف في أمور الحياة وعن القراءة، ففي كل يوم هناك الجديد من الإكتشافات العلمية والنفسية.

سادساً:إجعل لنفسك خطّة يومية تقوم بها، بحيث تملأ وقت فراغك بأشياء مفيدة، وإلا إن لم يكن لك خطّتك الخاصّة بك فستكون جزءاً من خطط الآخرين.

سابعاً: أحصل على حب النّاس، حب النّاس لك وإطراءاتهم ستكون محفزاً لك للعمل على بناء شخصيّتك وبالتّالي زيادة الثّقة بها، وأيضاً حب النّاس لك ما هو إلا نتيجة لحبك لذاتك، فأنت عندما تحب ذاتك ستحبها لخصالها الجميلة التي تتحلى بها، وللخصال السيئة التي قمت بتقويمها، كما أن أسهل الطريق لكسب محبة النّاس هي الإبتسامة في وجههم، وإحترام آرائهم والإنصات لهم وإشعارهم بالإحترام والإهتمام عند الحديث معهم، كل هذه الطرق ستجعلك تكسب محبة النّاس من حولك.

أخيراً: عليك بالتوجه إلى الله دوماً، فسرّ النّجاح في أي عمل هو الدّعاء الدّائم وسؤال الله، فأنت عندما تسأل الله الخير فلا شك أن الله سيستجيب لك ويوفقك إلى ما تريد وترغب بإذنه.

التصنيف
تطوير الذات