22860 المشاهدات
ما هو سبب الطفح الجلدي

الطفح الجلدي
هو عبارة عن خلل يحدث لمنطقة معينة بالجلد نتيجة لتغيّرات مفاجئة على سطح الجلد، وتظهر هذه التغيرات على شكل لون أحمر بمناطق معينة ومحددة على الجلد وتكون مستوية على سطح الجلد وفي بعض الأحيان تكون مرتفعة أو محتوية على مواد صلبة أو سائلة مثل الندب والحروق ولمعرفة الكثير عن الطفح الجلدي وما هي أسبابه وطرق علاجه إليكم الجواب الكافي إن شاء الله.


أسباب الطفح الجلدي

هناك العديد من الأسباب التي تؤدّي للطفح الجلدي منها ما يكون عرضي نتيجة للتعرض لبعض المؤثّرات التي تهيّج الجلد وتشكل بعض من البقع الحمراء كعلامة على مقاومة الأجسام المضادة لجسم غريب دخل على الجسم.
التعرض لارتفاع بدرجات الحرارة.
حدوث العدوي البكتيرية أو الفيروسية على الجلد.
التعرّض لبعض المأكولات التي تسبب الحاسية للجلد وتظهر العديد من البقع الحمراء الواسعة الإنتشار ومن النوع الصلب المستوي على سطح الجلد، مثل بعض اللحوم من السمك والمايونيز والبيض وبعض البقوليات من فول وحمص وبعض الفاكهة التي تحتوي على الوبر.
التعرض للدغات الحشرات منها الناموس أو النحل أو الدبور كلها تسبب طفح جلدي ولكن تختلف الأعراض والآثار الموجودة على الجلد حيث إنها تكوُن الدمامل مع طفح أحمر بأكثر من منطقة بالجسم بحالة حدوث العدوى من اللسعة.
التعرض لبعض العوامل التي تثير الحساسية الجلدية مثل الأزهار وحبوب القاح بفصل الربيع.
تناول بعض من الأدوية المسببة للحساسية بكثرة وبتركيز عالي كمضادات الهيستامين.
بعض المضادات الحيوية مثل الأشخاص الذين يعانون من حساسية البنسلين.
حدوث إلتهاب بالأوعية الدموية الدقيقة.
التعرض للأجواء المغبرة وتقلبات الفصول.
استعمال مستحضرات التجميل بكثرة تسبب تهيج بالجسم مظهرة طفح جلدي على مناطق معينة مكان استعمال المكياج.
التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة.

طرق العلاج من الطفح الجلدي
الحفاظ على درجة حرارة الجسم وهي 37 درجة مئوية وعدم ارتداء ملابس كثير لتجنب الحرارة المختزنة الداخلية بالجسم.
علاج الأمراض الجلدية القابلة للانتشار مثل الجدري وغيره من الأمراض الجلدية.
تجنب المأكولات التي تسبب الحساية ويتم معرفة هذه الأصناف عن طريق فحص مخبري يوضح جميع المأكولات التي تسبب الحساسية التي تعمل على ظهور الطفح الجلدي بعد ذلك والجدير بالذكر أنّ هذا الفحص لا يظهر الحساسية من الأدوية.
عدم تناول المضادات الحيوية إلّا بحالة الضرورة.
التخفيف من مضادات الهيستامين وهي مسكنات للعطس والحكة من الحساسية الموسمية حيث إنّ الإكثار منها يعمل ردة فعل عكسية ويسبب طفح جلدي ناتج من زيادة كمية هذا الدواء بالجسم.
الإمتناع عن التواجد بالأماكن التي يكثر فيها الغبار والأزهار بالموسم الربيعي مع تجنب التعرض للشمس المباشرة دون استعمال واقي الحماية من الشمس.
يفضل عدم إستخدام مستحضرات التجميل التي تسبب الحاسية للبشرة التي تظهر وتزيد من نسبة الطفح الجلدي على كامل البشرة.
النظافة الشخصية والعناية بالجسم تخفف من ظهور الطفح الجلدي.

التصنيف
أمراض جلدية